منبر البترا
أعمال صحفية تقارير

السُمنة بين تغيير النمط الغذائي وقلة الحركة

نهاد قاسم / كلية الإعلام – تعد السمنة من أكثر الأمراض خطورة بالعالم ومن أكثر التحديات التي تواجه الصحة العامة في القرن الـ 21، وهي سبب أمراض قاتلة كضغط الدم والسكري وأمراض القلب وغيرها من الأمراض التي تصيب الجسم وتضعف الجهاز المناعي الذي هو عاملٌ رئيسي  في المحافظة على صحتنا خاصة في ظل التحديات الصحية التي نواجهها بالوقت الحالي . 

 وبحسب حقائق السمنة العالمية أن أكثر من ملياري شخص أي أكثر من ربع سكان العالم يعاني من السمنة، مما جعلها من أكبر المشكلات الصحية في العالم، وينظر لها على أنها وصمة العالم الحديث، ومن الجدير بالذكر أن حوالي 3 ملايين شخص يموتون سنويا بسبب البدانة وأنه بحلول عام 2025 سيصبح عدد المصابين بزيادة الوزن أكثر من 2.7 مليار شخص .

 ووفقًا للمنظمة العالمية للسمنة، فإن العزلة الذاتية التي فرضت على العالم بسبب جائحة كورونا دفعت الناس إلى الاتجاه للإفراط في تناول الطعام والتنويع فيه على سبيل الإلهاء، بالإضافة إلى الإكثار من تناول المعلبات المحفوظة، وعدم ممارسة الرياضة مما يهدد الكثيرين بالسمنة المفرطة.

وجاء في تقرير التغذية العالمي أن 72.2% من الإناث في الأردن تعاني من زيادة الوزن، فيما بلغت النسبة لدى الذكور 67%، وبلغت نسبة البدانة بين الذكور 28.2%، والإناث 43.1%. وكما أن السمنة لا تقتصر على أجزاء محددة من العالم، فكل الأمم لديها مواطنوها الذين يعانون من السمنة المفرطة، إلا أن بعضها تصنف على أنها الأكثر تعداداً لعدد المواطنين المصابين بالسمنة المفرطة .

وقالت أخصائية التغذية امتثال جرار لمنبر البترا، إن السبب الأكثر تأثيرًا على السمنة هو التغيير في النمط الغذائي بشكل يعود بالأثر السلبي على أجسامنا وليس قلة الحركة أو الرياضة وذلك لأن عند نزول الوزن يكون التركيز على الحمية أكثر من الرياضة موضحة أن الرياضة عامل مساعد للنزول الوزن .

وأضافت أنه وعند الشعور بالملل أو الجوع فعلينا اللجوء إلى الانشغال بأي شيء يفيدنا بحياتنا اليومية وأن يكون لدينا بدائل صحية أكثر داخل البيت وليس الانشغال بتناول الطعام ، مؤكدة أنه عندما يكون الأكل صحي تكون مضاعفات المرض أقل عند الإصابة بفيروس كورونا و تزداد استجابة الجسم للعلاج بشكل أكبر .

وأشارت إلى أن أعلى وزن من المشتركين الذين اشتركوا معها أثناء جائحة كورونا و تداعياتها كان 135 كيلو وهذا يدل على التصرفات الخاطئة في النمط الغذائي التي كان يقوم بها البعض أثناء الحظر.

بإشراف د. زياد الشخانبة

Related posts

أشرقت شمس الحرية في الاستقلال وتحققت السيادة

Admin User

الطلاق بين الظروف الاقتصادية وضعف الوعي بالحياة الزوجية

Admin User

الاضرار الاقتصادية والجسدية والنفسية من اغلاق النوادي الرياضية ؟

Admin User

اترك تعليقا

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com